alternative text

28 دولة أوروبية متشبثة ببدء مفاوضات تجديد اتفاق الصيد البحري مع المغرب


28 دولة أوروبية متشبثة ببدء مفاوضات تجديد اتفاق الصيد البحري مع المغرب

رد الاتحاد الأوروبي بالإيجاب على التوصية التي عممتها المفوضية الأوربية على 28 بلدا عضوا، يوم 8 يناير الماضي، والتي تقترح فيها بدء محادثات مع الرباط، في الأسابيع المقبلة.
 
و تشبت الاتحاد  باتفاق الصيد البحري الموقع مع المغرب سنة 2006 والذي جدد سنة 2014، بعد القرار غير الملزم الصادر يوم 10 يناير الماضي عن “ميلشيور واتليت”، المحامي العام الأوربي والمستشار في محكمة العدل الأوربية الذي دعا إلى بطلان اتفاق الصيد البحري بين الرباط وبروكسيل.
و منحت الدول الاوربية ال 28، الضوء الأخضر للمفوضية الأوربية للتفاوض مع المغرب حول الاتفاق الذي ينتهي العمل به يوم 14 يوليوز المقبل ما يعني خروج أكثر من 120 سفينة أوربية، أغلبها إسبانية، في حالة عدم التوصل الى تجديد الاتفاقية.
 
 و قالت مصادر دبلوماسية أوروبية  لوكالة الأنباء الاسبانية “ايفي”، أن قرار السماح لبروكسيل بدء التفاوض مع المغرب رسميا، اتخذته لجنة الممثلين الدائمين بالاتحاد الأوروبي، وهي لجنة تتكون من السفراء ال 28 للدول الأعضاء.
 
وأضافت المصادر ذاتها، أن قرار “منح الضوء الأخضر” للمفوضية الأوربية، يوم الأربعاء المنصرم، يستوجب المصادقة عليه من قبل مجلس الوزراء الأوربي، الذي لا يستبعد أن ينعقد يوم الإثنين المقبل، مضيفة أنها تعتقد أن كل الدول ستصوت لصالحه، باستثناء دولة السويد التي قد تصوت ضده.

مقالات ذات صلة