20 مقاولة صينية تعتزم الاستثمار بطنجة


20 مقاولة صينية تعتزم الاستثمار بطنجة

تعتزم حوالي عشرين شركة غاليسية في التعدين الاستقرار في مدينة طنجة ، التي أصبحت أول وجهة تصدير للعديد من الشركات الغاليسية في هذا القطاع، حسبما أفاد الأمين العام لجمعية المصنعين في قطاع التعدين في غاليسيا، إنريكي مالون.

وأشار مالون في تصريحات للصحافة عقب لقاء نظم مؤخرا في فيغو (شمال غرب إسبانيا) حول فرص الاعمال التجارية في طنجة ، إلى أن نحو 50 شركة من شركات التعدين في المنطقة تقوم بالتصدير إلى المغرب، حيث تتمركز بالفعل اثنتي عشرة شركة غاليسية في هذا القطاع.

وأضاف أن 25 شركة على الأقل، خاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في تصنيع مكونات السيارات والأنابيب الصناعية والتبريد والتعدين الميكانيكي، أعربت عن عزمها الاستقرار في مدينة طنجة.

وأكد مالون، في هذا الصدد، على الإمكانات التنافسية للمغرب، بما في ذلك المزايا الضريبية لمناطق التبادل الحر وتبسيط الإجراءات الإدارية.

وقال “نتوقع نموا قويا (لوجود شركات في غاليسيا) ويجب أن نتذكر أن المغرب هو واحد من بوابات الوصول إلى السوق الأفريقية”.

وتميز هذا اللقاء بعرض تجربة الشركات الغاليسية الموجودة في المغرب ، خاصة شركة تجهيز السيارات “فيزا” المتواجدة منذ سنوات في منطقة طنجة الحرة، حيث توظف 350 شخصا وتحقق رقم أعمال يصل إلى 45 مليون أورو.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons