يونس مجاهد رئيسا للفيدرالية الدولية للصحافيين


يونس مجاهد رئيسا للفيدرالية الدولية للصحافيين

المغرب 24 : محمد بودويرة     

إنتخب الزميل الصحفي يونس مجاهد رئيسا للاتحاد الدولي للصحافيين، خلفا للبلجيكي “لفيلي ليروث”، ليكون أول عربي وإفريقي يشغل هذا المنصب.

وجرى إنتخاب نقيب الصحافيين المغاربة مساء اليوم، خلال المؤتمر الثلاثين للإتحاد الدولي للصحافيين الذي تحتضنه العاصمة التونسية من 11 إلى 14 يونيو الجاري تحت شعار ” مستقبل الصحافة في الزمن الرقمي “، والذي شارك فيه 300 صحافي و187 نقابة وجمعية صحافية من 140 دولة، يمثلون 600 ألف صحافي في مختلف بقاع العالم.

ولاقى رئيس المجلس الوطني للصحافة، دعماً كبيراً من قبل النقابات والجمعيات الصحافية العربية والأفريقية، وتمكن من الفوز بالمنصب بعد أن أعلن ناجي البغوري، نقيب الصحافيين التونسيين، أن يونس مجاهد مرشح المجموعة العربية والأفريقية.

وحصل الزميل يونس مجاهد على أغلبية كاسحة للأصوات المعبر عنها وصل عددها إلى 200 صوت، في حين حصل منافسه من كندا، مارتان أوهالنون، على 112 صوتا، ليكون أول صحافي من القارة الإفريقية و العالم العربي يفوزر بهذا المنصب الذي تعاقب عليه رؤساء من أوروبا وأستراليا.

ويتوج هذا الانتصار الحضور الدائم والفاعل للنقابة الوطنية للصحافة المغربية في هذا التنظيم، ويؤكد الفعالية الكبيرة التي تميزت بها السياسة الخارجية التي نهجتها.

كما فاز بالنيابة الأولى للرئيس الصحافية زوليانا لاينس من البيرو، في حين فازت صابينا أندرجت من الهند وتيمور شافير من روسيا بالنيابة الثانية والثالثة للرئيس، وفاز جيم بوملحة من بريطانيا بأمانة المال.

وقد شارك في هذا المؤتمر عن النقابة الوطنية للصحافة المغربية، رئيسها عبد الله البقالي، وعضوا المكتب التنفيذي، حنان رحاب، ومحمد حجيوي، وعضو المجلس الوطني الفيدرالي، محمد المبارك البومسهولي، كما شاركت الصحافية المغربية، منية بالعافية، عن نقابة الصحافيين الفرنسيين، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة للشغل.

مقالات ذات صلة