وسط صمت المسؤولين بطنجة .. حافلات شركة ألزا الإسبانية تتحول إلى ناقلات لكورونا


وسط صمت المسؤولين بطنجة .. حافلات شركة ألزا  الإسبانية تتحول إلى ناقلات لكورونا

حذرت فعاليات بعاصمة البوغاز طنجة ، من خطر استمرار انتشار وباء كورونا بسبب خرق الإجراءات الاحترازية، خاصة تلك المفروضة على حافلات النقل العمومي نتيجة الاكتظاظ الذي يسجل بها رغم وجود الخطر ووجود بعض السدود القضائية على الطرقات.

و أكدت ذات المصادر ، أن حافلات شركة “ألزا ” الإسبانية ، لا تلتزم بنقل العدد الذي تسمح به السلطات بناء على الإجراءات الاحترازية التي أملتها جائحة كورونا، وأن جلها، يعرف اكتظاظا وتكدسا رغم إجراءات حالة الطوارئ الصحية، حيث يتضح تراخي الشركة الإسبانية مع كورونا ، الذي لا زال نشيطا في المغرب ولم يتم القضاء عليه بعد في ظل تسجيل العشرات من المصابين كل يوم.

وفي الوقت الذي تلتزم فيه سيارات الأجرة الكبيرة والصغيرة، بالعدد المحدد في نقل الزبناء، في إطار التباعد الاجتماعي لتفادي الإصابة ونقل فيروس كورونا كوفيد-19، تتهاون شركة “ألزا ” الإسبانية في مراقبة العدد الواجب نقله إمتثالا للبروتوكول الصحي الذي توصي به وزارة الصحة وسط صمت المسؤولين بطنجة.
وإلى جانب الازدحام الشديد الذي لا تحترم فيه المسافة القانونية بين كل راكب، وقفت جريدة “المغرب 24” عند تهاون الكثير من الزبناء في ارتداء الكمامة والتعقيم المستمر للأيدي، وهو ما يهدد السلامة الشخصية للزبون وباقي الراكبين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة

close-link