وزيرة الخارجية الإسبانية .. العلاقات مع المغرب استراتيجية ولن تتغير

أكدت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانتشا غونزاليس لايا أن استقبال بلادها للأمين العام لجبهة بوليساريو ابراهيم غالي والذي أثار “سخط” المغرب لم يؤثر على العلاقات بين البلدين موضحة أنها قدّمت للرباط “التفسيرات المناسبة .

وقالت غونزاليس لايا في مؤتمر صحافي إن إسبانيا قدمت للمغرب التفسيرات المناسبة حول الظروف التي أدت إلى استقبال غالي في إسبانيا ولأسباب إنسانية بحتة ، وأضافت لايا الى أن القضاء إن أراد مثول غالي فسيمثل أمامه لأن الحكومة الإسبانية لا تتدخل في استقلالية عمل القضاء ، وتابعت وزيرة الخارجية الإسبانية أنه بمجرد زوال الأسباب الإنسانية التي دفعت مدريد لإستقبال غالي فإن هذا الأخير سيغادر البلاد ، مشددة في ذات الوقت على الصداقة والتعاون والشراكة الوثيقة بين إسبانيا والمغرب واصفة العلاقات بالإستراتيجية التي لن تتغير ، وكان القضاء الإسباني قد استدعى غالي للمثول أمامه اليوم و ذلك في إطار شكوى تقدّم بها المعارض السياسي لقيادة البوليساريو فاضل بريكة الذي يحمل الجنسية الإسبانية .