وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان تنظم بجنيف لقاء للتعريف بخطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان


وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان تنظم بجنيف لقاء للتعريف بخطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان

تنظم وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان، يوم 27 فبراير الجاري بجنيف، لقاء موازيا لأشغال الدورة 37 لمجلس حقوق الإنسان، للتعريف بخطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان.
 
وحسب بلاغ لوزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان، يندرج تنظيم هذا اللقاء حول موضوع “التخطيط الاستراتيجي في مجال حقوق الإنسان: الممارسات الفضلى”، في إطار مشاركة المغرب في أشغال هذه الدورة التي تنعقد ما بين 26 فبراير الجاري و23 مارس المقبل.
 
وستعرف هذه الدورة، التي يشارك فيها المغرب في إطار تفاعله مع آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، تنظيم مجموعة من الأنشطة تهم على الخصوص اللقاء رفيع المستوى الذي يشارك فيه وزراء عن الدول الأعضاء والدول المراقبة بمجلس حقوق الإنسان، وتقديم التقرير السنوي لمفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، وتقارير المفوضية السامية الموضوعاتية وتقرير الأمين العام، إضافة إلى سلسلة من النقاشات العامة والسنوية تهم مجموعة من المواضيع ذات الصلة بحقوق الإنسان.
 
وستشهد هذه الدورة أيضا إجراء حوارات تفاعلية جماعية أو فردية مع عدد من أصحاب ولايات الإجراءات الخاصة، وتقديم ومناقشة تقارير الهيئات الفرعية التابعة لمجس حقوق الإنسان كالمنتدى العالمي المعني بقضايا الأقليات والمنتدى الاجتماعي.

مقالات ذات صلة