وزارة الداخلية توقف رئيس جماعة اكزناية و 6 من نوابه عن مزاولة مهامهم


وزارة الداخلية توقف رئيس جماعة اكزناية و 6 من نوابه عن مزاولة مهامهم

علم “المغرب 24” من مصادر خاصة أن وزارة الداخلية قررت توقيف رئيس جماعة اكزناية، أحمد الإدريسي، وستة من نوابه، عن مزاولة مهامهم ابتداءا من هذا الأسبوع، و تعيين هاجر الكوكني، عن حزب الأصالة والمعاصرة، لتولي منصب الرئاسة بصفة مؤقتة إلى حين بت المحكمة الإدارية في قرار عزل الرئيس ونوابه الستة.

وأضاف ذات المصدر، أن قرار توقيف رئيس جماعة أكزناية، جاء بعد صدور نتائج التحقيق الذي باشرته وزارة الداخلية في شأن اختلالات مالية وإدارية  تتعلق بتسيير الجماعة.

وحسب ذات المصدر، فإن المفتشية العامة لوزارة الداخلية، رصدت عدة خروقات أبرزها في مجال التعمير، ورخص احتلال الملك العمومي، وطريقة تدبير الصفقات العمومية، واختلالات في المداخيل الجبائية.

هذا، ويخشى العديد من المنتخبين بمدينة طنجة ، أن يسفر هذا القرار عن زلزال عنيف، من الممكن أن يجر معه أسماء بارزة في المشهد السياسي المحلي.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة

close-link