وجدة تحتضن الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني‎


وجدة تحتضن الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني‎

المغرب24 : جمال أزضوض من وجدة    

أعلن مجلس جهة الشرق، عن تنظيم الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ما بين 26 و31 مارس الجاري بمدينة وجدة، تحت شعار:” الاقتصاد الاجتماعي والتضامني مفتاح للتنمية العادلة والخلاقة بجهة الشرق”، وذلك بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي – كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وبتعاون مع ولاية جهة الشرق، وتحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ويأتي تنظيم الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني بعد النجاح الكبير الذي عرفته الدورتين الأولى والثانية على مستوى الاقبال الكبير للزوار على المعرض ومنتوجاته والتكوين ودوراته والندوات المتعلقة بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وذكر بلاغ صادر عن مجلس جهة الشرق يتوفر عليه موقع “المغرب 24″، أنه يأتي أيضا، في سياق جهود مجلس الجهة الرامية لتأهيل وعصرنة هذا القطاع ومواكبة النسيج التعاوني بغية تأهيله بشريا وماديا بما يمكنه من ولوج السوق الوطنية والدولية بمنتوجاته المتنوعة.

ويهدف المعرض للمساهمة في تثمين المنتجات المجالية التي تزخر بها أقاليم جهة الشرق ودعم وتقوية قدرات المهنيين والفاعلين بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني حيث سيكون فرصة سانحة لتبادل التجارب والخبرات الرامية للنهوض والرفع من تنافسية القطاع وتعزيز قدراته بمشروع منصة تثمين المنتوجات المجالية التي يعمل مجلس جهة الشرق على إنجازها وتوظيفها لخدمة النسيج التعاوني والمنتوجات المجالية على قاعدة المعايير التي يتطلبها سوق تسويقها على الصعيد الدولي عبر استعمال التكنولوجيات الحديثة والرقمنة.

وسيشارك في هذا المعرض الذي سيقام على مساحة إجمالية تقدر ب 4000 م مربع، حوالي 140 تعاونية تمثل مختلف المنتوجات المجالية فضلا على الجمعيات المهنية والتعاضديات والمؤسسات الحكومية ذات الصلة بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وستعرف الدورة الثالثة للمعرض تنظيم أنشطة مختلفة تتمثل في إقامة ورشات تكوينية سيستفيد منها المهنيون والفاعلون في القطاع بالإضافة للتعاونيات والجمعيات المشاركة. وسيعمل على تأطيرها مجموعة من الخبراء والباحثين في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني وآليات وأساليب الاستثمار المتعلقة به.
وسيعرف المعرض تنظيم ثلاث ندوات محورية حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني ومشروع منصة تثمين المنتوجات المجالية، الاقتصاد الأزرق وأهداف التنمية المستدامة بجهة الشرق ودور التكنولوجيات الحديثة الرقمنة BIG DATA في تطوير مشروع التنمية الجهوية بجهة الشرق.
ويدعو مجلس جهة الشرق كافة الفاعلين الاقتصاديين ومنظومة التعاونيات والنسيج الجمعوي والمؤسسات الرسمية والخاصة ذات الصلة بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بحضور هذا المعرض والمشاركة في انشطته المختلفة الموجهة لكافة الفئات المجتمعية من رجال ونساء وشباب.

مقالات ذات صلة