آخر الأخبار
alternative text

وجدة: إطلاق الرصاص لإنقاذ فتاة من يد شخصين خطيرين


وجدة: إطلاق الرصاص لإنقاذ فتاة من يد شخصين خطيرين

اضطر ضابط شرطة يعمل بولاية أمن وجدة، في حدود الساعة الرابعة والنصف من صباح اليوم الخميس، لإطلاق ثلاثة رصاصات تحذيرية من سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لإيقاف شخصين، كانا في حالة سكر متقدمة وعرضا حياة سيدة وعناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير بواسطة ساطور من الحجم الكبير.

وحسب المصادر فقد توصلت مصالح الأمن بإشعار هاتفي مفاده قيام شخصين بتعريض فتاة لاعتداء بالضرب والجرح في الشارع العام، بعدما كانت برفقتهما على متن سيارة خفيفة، وهو ما استدعى تدخل عناصر الشرطة التي حاولت إيقاف المشتبه فيهما، غير أن أحدهما أشهر ساطورا في مواجهة عناصر الشرطة وحاول الاعتداء عليهم، قبل أن يعمد مرافقه إلى محاولة دهسهم بواسطة السيارة التي كان يتولى سياقتها.

وأوضح المصادر ذاتها أن الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي بعد إطلاق ثلاثة رصاصات تحذيرية، مكن من تخليص الفتاة، التي تمت معاينة حالة السكر المتقدمة عليها فضلا عن إصابتها برضوض وكدمات جراء الاعتداء عليها من طرف مرافقيها، في حين تمكن المشتبه فيهما من الفرار.

وأسفرت إجراءات البحث عن تشخيص هوية المشتبه فيهما، ويجري حاليا تكثيف الأبحاث لضبطهما، كما أوضحت الخبرات المنجزة أن السيارة المستعملة في الاعتداء تحمل لوحات ترقيم مزيفة، في حين تم الاحتفاظ بالفتاة تحت الحراسة الطبية بالمستشفى في انتظار البحث معها حول خلفيات وملابسات هذه القضية.

مقالات ذات صلة