هيئات المحتمون بالمغرب تتضامن مع القضية الفلسطينية

نظم محامون بالمغرب، يوم الأربعاء، وقفات احتجاجية ضد العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في مختلف محاكم المملكة.

جاء ذلك استجابة للدعوات التي وجهتها هيئات المحامين بالمغرب للتضامن مع القضية الفلسطينية.

ورفع المحامون العلم الفلسطيني في مختلف المحاكم ورددوا شعارات منددة بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة والقدس الشريف، وكما انتقد المحتجون الصمت الدولي إزاء العدوان الإسرائيلي واستهدافه للمدنيين الأبرياء.

وقال نقيب المحامين بمدينة طنجة، هشام الوهابي، في تصريح نقلته مواقع محلية، إن الهيئة تعمل على “التنسيق مع عدد من الهيئات الدولية والفعاليات الحقوقية من أجل تقديم دعاوى قضائية ضد جرائم الاحتلال”.

وأكد الوهابي، أن هذه الجرائم “لا يوجد أي خلاف على أنها جرائم حرب”.

و ارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، منذ 10 ماي الجاري، إلى 227 شهيدا، بينهم 64 طفلا، و38 سيدة، فيما وصل عدد الجرحى إلى 1620، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة.

ومنذ 13 أبريل الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي “الشيخ جراح”؛ إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.