هواوي تتسبب في إقالة سفير كندا في الصين


هواوي تتسبب في إقالة سفير كندا في الصين

أقال رئيس الوزراء الكندي، جاستين ترودو سفير بلاده لدى الصين، جون ماكالوم، بعد أن أدلى الدبلوماسي ببعض التصريحات المثيرة للجدل حول قضية المديرة المالية لشركة هواوي الصينية، التي تم اعتقالها في كندا.

وقال ترودو في بيان صدر السبت “مساء أمس، طلبت من جون ماكالوم أن يسلمني استقالته من منصبه كسفير لكندا في الصين، وقبلتها”.

لكن رئيس الوزراء الكندي لم يذكر أسباب إقالة الدبلوماسي الذي يعد واحدا من أكثر الشخصيات ثقلا في الحزب الليبرالي الذي يتزعمه ترودو.

وحتي تعيين سفير جديد، سيمثل كندا في الصين نائب رئيس البعثة الدبلوماسية في بكين جيم نيكل، بصفته قائما بالأعمال.

وقبل أسبوع، أدلى ماكالوم بتصريحات مثيرة للجدل خلال مؤتمر صحفي في كندا، حضره فقط ممثلو الإعلام من الجالية الصينية في البلد الواقع بأمريكا الشمالية.

وفي تصريحاته أشار ماكالوم إلى أن منج وانتشو، المديرة المالية لـ”هواوي”، التي تم اعتقالها في كندا في الأول من ديسمبر المنصرم، لديها فرص تحول دون تسليمها للولايات المتحدة.

واستشهد الدبلوماسي الكندي، من بين الأسباب التي سيقت، بتصريح أدلى به الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أشار فيه إلى أنه سيستخدم قضية وانتشو، التي تتهمها الولايات المتحدة بانتهاك العقوبات المفروضة على إيران، كوسيلة للضغط فيما يتعلق بالمفاوضات التجارية مع الصين.

وبعد الانتقادات التي واجهها، تراجع ماكالوم عن تصريحاته، وقال إنه أساء التعبير.

وتسبب اعتقال المديرة المالية لشركة “هواوي” الصينية العملاقة في نشوب أزمة دبلوماسية خطيرة بين كندا والصين.

مقالات ذات صلة