هروبا من فشله الذريع في تسيير المدينة .. البيجيدي يُشكك في الاستقرار الأمني بطنجة


هروبا من فشله الذريع في تسيير المدينة .. البيجيدي يُشكك في الاستقرار الأمني بطنجة

بعد الفشل الذريع لحزب العدالة والتنمية في تسيير شؤون مدينة طنجة، تحركت أيادي البيجيدي لتطال السلطات المحلية بعروس الشمال.

إخوان رئيس الحكومة في عاصمة البوغاز بعدما حاولوا استغلال ملاعب القرب التي تسهر عليها السلطات لصالحهم سياسيا ببني مكادة و هروب رئيسها خلال الدورة الأخيرة، حركوا موقعا إلكترونيا مواليا لهم لزرع الفتنة والرعب في وسط ساكنة طنجة.

الموقع الإلكتروني المعني روّج على صحفته الرسمية بالفايس بوك لفيديو يظهر شابا ملقى على الأرض وملطخ بالدماء ليوهم الرأي العام المحلي على أنها جريمة ارتكبت بمدينة طنجة، الشيء الذي زرع الخوف في نفوس المواطنين.

هذا الفيديو الذي يُروج له هذا الموقع الموالي لحزب العدالة والتنمية، هو لشاب ينحدر من الأقاليم الجنوبية للمملكة تعرض ضواحي مدينة فاس لاعتداء وحشي كاد أن يودي بحياته لولا الألطاف الإلهية.

حزب العدالة والتنمية الذي ما فتئ يتغنى بالمظلومية طيلة توليه تسيير شؤون البلاد سواء على المستوى الوطني أو الجهات، بدأ يلقي اللوم على السلطات كلما سنحت له الفرصة للهروب من مسؤوليته، في حين أن السلطات تقوم بدورها على أكمل وجه وبشهادة جميع المواطنين بمدينة طنجة.

 

مقالات ذات صلة