نقابات تعليمية تدعم احتجاجات المقصيين من الترقية خارج السلم والدرجة الجديدة

أعلنت خمس نقابات تعليمية دعمها لملف المتضررين من” الإقصاء الظالم” من الترقية إلى خارج السلم والدرجة الجديدة، الذين يعتزمون تنظيم وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 5 نونبر أمام وزارة التربية بالرباط.

ويأتي هذا الدعم والمساندة ضدا على تسويفات الحكومة ووزارة التربية الوطنية في الاستجابة لمطالب الشغيلة التعليمية.

وأدان التنسيق النقابي الخماسي، التعاطي اللامسؤول للحكومة ولوزارة التربية الوطنية بمماطلتها ورفضها تنفيذ ما تبقى من بنود اتفاق 26 أبريل 2011 ومن بينها سن درجة جديدة (خارج السلم) لأساتذة التعليم الابتدائي والإعدادي وللفئات الأخرى (الملحقين التربويين وملحقي الاقتصاد والإدارة، والمبرزون، والثانوي التأهيلي…) التي تبقى محصورة (أكثر من 15 سنة) في سلم ما دون أي ترقية وما لذلك من أثر على قتل وإعدام الحافزية والإبداع والابتكار في نفس الموظف.

ويشار إلى أن التنسيق النقابي المذكور يضم كل من النقابة الوطنية للتعليم CDT، والجامعة الحرة للتعليم UGTM، والنقابة الوطنية للتعليم FDT، والجامعة الوطنية للتعليم UMT، والجامعة الوطنية للتعليم FNE.