alternative text

نشرة البي بي سي : الملك محمد السادس رائد التحديث والإصلاح في المغرب


نشرة البي بي سي : الملك محمد السادس رائد التحديث والإصلاح في المغرب

أبرزت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) مساء أمس، في نشرتها باللغة الإندونيسية، أن جلالة الملك محمد السادس الذي يقود عملية الاصلاح والتحديث في المغرب، دعا مغاربة العالم إلى الدفاع عن قيم الإسلام السمحة ونبذ العنف والتطرف.
وأضافت الإذاعة، أن جلالة الملك حث في الخطاب الذي ألقاه جلالته بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب، “الملايين من مواطنيه ، الذين يستقر معظمهم في أوروبا، على لعب دور طلائعي في التصدي للتطرف والدفاع عن قيم الإسلام السمحة”.
وأشارت البي بي سي إلى أن جلالة الملك أدان قتل راهب في كنيسة، وقال جلالته “إنه عمل محرم شرعا لأنه إنسان، ولأنه رجل دين، وإن لم يكن مسلما” مبرزة أن جلالة الملك أدان بشدة قتل الأبرياء.
وسجلت في هدا السياق أن جلالة الملك كان واضحا في إدانته للإرهاب حين أكد أن الإرهابيين باسم الإسلام ليسوا مسلمين متسائلا جلالته “هل من المعقول أن يأمر الله، الغفور الرحيم، شخصا بتفجير نفسه، أو بقتل الأبرياء ؟ علما أن الإسلام لا يجيز أي نوع من الانتحار مهما كانت أسبابه”.
وذكرت البي بي سي أن جلالة الملك دعا المغاربة المقيمين في الخارج إلى خلق “جبهة متحدة ضد التطرف”، و”الدفاع عن السلام والوئام والوحدة” في البلدان التي يعيشون فيها.

مقالات ذات صلة