نزار بركة يزكي الشاب محمد بولعيش وكيلا للائحة الإستقلال بغرفة الفلاحة بدائرة طنجة-أصيلة

حل الأمين العام لحزب الإستقلال نزار بركة بمدينة طنجة، في أعقاب التحضير لانتخابات الغرف الجهوية للفلاحة، حيث زكى رجل الأعمال الشاب “محمد بولعيش” على رأس لائحة حزب الإستقلال بالغرفة الفلاحية بالدائرة الانتخابية طنجة-أصيلة.

ويراهن نزار بركة على “محمد بولعيش” في خوض السباق الانتخابي، وتحقيق نجاح كبير، كونه طاقة شابة يعول عليها.

وفي هذا السياق، تواصل “المغرب 24” مع الفلاحين -الناخبين- حول أهلية الشاب “محمد بولعيش”، مستحسنين ترشحه وتقدمه للانتخابات، كون الساحة السياسية تحتاج إلى تجديد الدماء، وتغيير الوجوه، من خلال تقديم قدرات شابة لها القدرة على الدفع بالوطن إلى الأمام، وإحداث التغيير والانتقال الديموقراطي المنشود.

وأضافت مصادر “المغرب24” أن الشباب هم عماد هذا البلد، وأن جلالة الملك لطالما طالب ودعى إلى دعم الشباب وتمكينهم وتشجيعهم على المشاركة السياسية، كونهم حاملي لنفس جديد و تكوين عالي ورؤية استشرافية للمستقبل تتجاوز النظرة الكلاسيكية للسياسة التي عمرت لعقود.

وأكدت مصادرنا أن الشاب “بولعيش” شديد التواصل مع الفلاحين ومواكب لهم، من خلال الاطلاع بأهداف الحزب الواردة في برنامجنه الانتخابي، الذي يسعى إلى  الإسهام في التنمية الفلاحية للفلاحين، من خلال تقديم تكوين للفلاحين وتأطيرهم ومواكبتهم للدفع بالتنمية الفلاحية على جميع المستويات بدائرة طنجة أصيلة.