آخر الأخبار

نايضة فسبتة .. حزب إسباني متطرف يروج لأغنية تحتقر مسلمي الثغر المحتل


نايضة فسبتة .. حزب إسباني متطرف يروج لأغنية تحتقر مسلمي الثغر المحتل

أعلنت أكثر من 30 جمعية حقوقية في مدينة “سبتة” المحتلة ، تنظيم مظاهرة بسبب أغنية وصفوها بالعنصرية ضد المسلمين الذين يشكلون نصف سكان المدينة، وفق وسائل إعلام إسبانية.

وتستخدم الأغنية وصف “الموروس” لوصف مسلمي المدينة، وتحذر من رغبتهم في احتلال المدينة.

وتشير الأغنية، التي كتبها شرطي بالشرطة المحلية وعضو في حزب “فوكس” اليميني المتطرف، إلى أن المسلمين يتعلمون الآن من أجل السيطرة على المدينة.

ويقوم أعضاء من حزب فوكس اليميني بالترويج لأغنية عنصرية اتجاه مسلمي سبتة ذوي الأصل المغربي عبر استعمال كلمة “الموروس” التحقيرية والتي كتب كلماتها عنصر في الشرطة المحلية يدعى خورخي بيريز، وأعلن عن أنها ستُغنى خلال احتفالات عبر إحدى فرق “تشيريغوتا”، والتي تؤدي عادة أغان هجائية ذات كلمات قاسية.

وتصف تلك الأغنية العرب والمسلمين بالحيوانات، وفي إحدى كلماتها يقول ” ما الذي فعله هتلر السيء”، مشيراً ضمناً إلى أن هتلر كان مخطئاً في إبادة اليهود بدلا من العرب”.

وتتوعد كلمات الأغنية بالدفاع عن المدينة ضد المسلمين، مضيفة أن تربة سبتة هي تربة إسبانية.

ويأتي تحضير الجمعيات لمظاهرات بعد إعلان فرقة غنائية شعبية نيتها تأدية الأغنية في مهرجان سنوي تشهده المدينة، وهي إحدى فرق “تشيريغوتا”، والتي تؤدي عادة أغانٍ هجائية ذات كلمات قاسية.

مقالات ذات صلة