نابولي الإيطالي يقتفي آثار زياش


نابولي الإيطالي يقتفي آثار زياش

عاد الدولي حكيم زياش، أمس الاثنين، ليشرع في التداريب رفقة ناديه أجاكس الهولندي، بعد أن قضى فترة راحة بالمغرب دامت 11 يوما، عقب نهاية التزامه رفقة المنتخب الوطني، من المشاركة في نهائيات “الكان” بمصر.

ولم يحسم بعد زياش في أمر مستقبله بعد، كما جاء في تصريح له، مباشرة بعد عودته إلى أجاكس، حيث قال: « كانت عطلتي بالمغرب جيدة، قطعت كل اتصالاتي، بسبب العطلة، باستثناء حسابي على أحد التطبيقات، والذي تواصلت من خلاله مع مدربي ».

وتشير بعض التقارير الإيطالية وأخرى فرنسية، إلى أن زياش، لايزال محط اهتمام بعض الأندية الأوروبية، من قبيل نادي نابولي الإيطالي، الذي عجز عن جلب الكولومبي خميس رودريغيز صانع ألعاب ريال مدريد، ما دفع بمسؤوليه إلى توجيه بوصلتهم نحو زيش، خصوصا في ظل العرض المالي المحدد لضمه والبالغ وفق المصادر ذاتها، 35 مليون يورو.

بينما يرى مسؤولو نادي ليون الفرنسي، تطيف المصادر نفسها، في الدولي زياش، بديلا للفرنسي الدولي نبيل فكير، المنتقل حديثا إلى نادي سيفيا الإسباني، فضلا عن قيمته التسويقية، التي تغري عددا من الأندية الراغبة في جلبه خلال فترة الانتقالات الصيفية.

هذا، في الوقت الذي يبدي فيه مسؤولو أجاكس، بدورهم تشبتهم بخدمات زياش، في حال وجود عروض لا تليق بطموحات اللاعب والنادي، كما جاء على لسان مديره الرياضي « مارك اوفرمارس ».

مقالات ذات صلة