موريتانيا تحدو حدو الجزائر و تعترف بالبوليساريو و تنوي فتح سفارة لها بنواكشوط


موريتانيا تحدو حدو الجزائر و تعترف بالبوليساريو و تنوي فتح سفارة لها بنواكشوط

يرتقب أن تسمح موريتانيا للبوليساريو بفتح سفارة لها في العاصمة نواكشوط، وذلك بحسب ما أكده مصدر دبلوماسي موريتاني اليوم الاثنين 26 دجنبر الجاري.

وأفاد المصدر ذاته، في تصريح لوكالة الاخبار الموريتانية، أن هذا الإجراء قد يتم تنفيذه إذا ما استمرت المملكة المغربية في ما يعتبره “استفزازات إعلامية وسياسية”، مشيرا في الوقت ذاته، إلى أنه لا يوجد مانع قانوني لدى موريتانيا من فتح هذه السفارة.

وأكد الدبلوماسي ذاته، الذي لم يتم الكشف عن إسمه، أن موريتانيا تعترف  بالبوليساريو، منذ الثمانينات، موضحا أن عدم فتح سفارة لها بموريتانيا كان احتراما لمشاعر المغاربة، مستدركا بالقول : “لكن استمرار الاستفزازات قد يدفعنا إلى فتح تلك السفارة” ليصبح علم البوليساريو يرفرف في نواكشوط، بحسب تعبير المتحدث ذاته.

وقال المصدر إن “المغرب عمل استفزازات دبلوماسية خطيرة لموريتانيا” مؤكدا  أن من بين هذه الاستفزازات إدخال المصطفى ولد إمام الشافعي بمطار محمد الخامس على وزير الخارجية الموريتاني الأسبق حمادي ولد حمادي أياما قليلة بعد إصدار موريتانيا مذكرة توقيف دولية بحقه، “وكأنها تفرض على وزير خارجيتنا السلام على الرجل المطلوب دوليا من طرفنا”.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons