alternative text

موجة سخرية عالمية على الجزائر .. تكريم صورة الرئيس المقعد بوتفليقة


موجة سخرية عالمية على الجزائر .. تكريم صورة الرئيس المقعد بوتفليقة

لم يمر تكريم صورة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، من قبل رؤساء المجالس البلدية والولائية بقصر المؤتمرات في العاصمة الجزائر، دون أن يثير زوبعة من السخرية وسط رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

 وتفتقت أذهان مسؤولين جزائريين عن فكرة الاستعاضة بصورة الرئيس الجزائري لتكريمها بدلا عنه وهو المقعد الذي لا يقوى على الحركة في قصر المرادية، لكن هذه الفكرة “الجهنمية”  نالت قسطا كبيرا من العتاب والاستنكار.

وتندر أحد المعلقين على المشهد قائلا “تكريم الصورة وبدورها الصورة ألقت خطابا صفق له الجميع وتقلدت وسام التكريم وغادرت القاعة..مهلا هل تتكلم الصورة وهل تمشي؟ كل شيء ممكن.. جزائر المعجزات”، وفق ما أورده موقع “رأي اليوم” من لندن.

وفي مقابل السخرية جاء العتاب بيد مغردة تدعى مريم بلعالية على موقع تويتر وقد نشرت “كرموه في صورة.. فأهانوا عجزه وفضحوا عجزهم”.

أما فايسبوكي آخر فقد كتب ما يلي “صورة اليوم.. من قصر المؤتمرات في الجزائر العاصمة.. والمناسبة اجتماع رؤساء المجالس البلدية والولائية للجزائر.. واللقطة هي تعبير عن زمن الرداءة والعهر السياسي.. حيث قام الاميار بتكريم CADRE الرئيس في منظر مقزز لا يعكس تاريخ الجزائر التحرري.. وتضحيات الشهداء الأبرار.. تمني أنني لم أولد لأرى هذا المشهد البشع”.

مقالات ذات صلة