من أجل النهوض بأوضاع الطفولة .. عامل تازة يترأس لقاء تواصليا بمقر العمالة


من أجل النهوض بأوضاع الطفولة .. عامل تازة يترأس لقاء تواصليا بمقر العمالة

المغرب 24 : محمد بودويرة           

عقد أمس الخميس بمقر عمالة تازة، لقاء تحسيسيا حول موضوع “تنمية الطفولة المبكرة”، وذلك بمشاركة عدد من المنتخبين المحليين وممثلي السلطات المحلية والمجتمع المدني ورؤساء المصالح الخارجية بالإقليم.

ويهدف هذا اللقاء، الذي ترأسه عامل الإقليم مصطفى المعزة، والذي يندرج في إطار الحملة الوطنية لتنمية الطفولة المبكرة من 21 أكتوبر إلى غاية 4 نونبر الجاري، إلى التداول بين عدد من المتدخلين في موضوع تنمية الطفولة المبكرة، وبحث السبل الكفيلة للنهوض والاهتمام بهذه الفئة العمرية، باعتبارها حاسمة في تطور الطفل والمجتمع.

وفي كلمة له بالمناسية، أكد عامل إقليم تازة على الأهمية الكبيرة التي توليها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية للمحور المتعلق بتنمية الرأسمال البشري من خلال العناية والاهتمام بفئة الأطفال والشباب، مشيرا إلى أهمية انخراط كافة الفاعلين التنمويين بالمنطقة لإنجاح هذا البرنامج الخاص بالمرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية. وشدد عامل تازة على ضرورة بذل مزيد من الجهد من طرف مصالح وزارة الصحة والتربية الوطنية والجماعات الترابية التابعة لعمالة تازة قصد تحقيق النجاعة في تنزيل المشاريع الخاصة بتنمية الطفولة، مؤكدا أن مرحلة الطفولة المبكرة تشكل محطة أساسية وجوهرية لبناء جيل الغد.

وأعرب المتحدث عن أهمية إعمال المقاربة التشاركية بين كافة الفاعلين والعمل على التقائية تدخلاتهم الرامية إلى تحسين المشاريع المرتبطة بالتعليم الأولي وتعزيز صحة الأم والطفل، مذكرا بالتوجيهات الملكية السامية في هذا الإطار والتي تدعو إلى ضرورة الانكباب على دعم الرأسمال البشري للشباب والأجيال الصاعدة.

وعرف هذا اللقاء التحسيسي، الذي يتعلق بمضامين المحور الرابع للمرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019-2023 والمتمثل في الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، تقديم عروض حول كيفية الاستثمار في الطفولة المبكرة من خلال التطرق لوضعية صحة الأم والطفل بإقليم تازة وذلك عبر تيسير الولوج إلى الخدمات المتعلقة بالولادة بمراكز مراقبة وخاصة بدور الأمومة، وتقوية العلاجات المخصصة لفائدة حديثي الولادة، إضافة إلى تقوية التتبع للوضع الغذائي لدى الفئات المستهدفة وتحسيس المواطنين بأهمية هذه البرامج.

وخلال هذا اللقاء تم تقديم الخطوط العريضة لهذا المشروع الذي يتوخى إشراك المجالس الجماعية وفعاليات المجتمع المدني من أجل إنجاح هذا الورش الطموح في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و الذي يتضمن عدة محاور أهمها صحة الأم و الطفل،نظام التغدية، التعليم الأولي إضافة الى مجموعة من النقاط المرتبطة بهذا الموضوع.

وفي سياق متصل أشرف عامل إقليم تازة مصطفى المعزة على تدشين مركز التربية والتكوين بجماعة الربع الفوقي بدائرة وادي أمليل.

مقالات ذات صلة