مندوبية التامك ترد على مزاعم إضراب “المعتقل” ربيع الأبلق


مندوبية التامك ترد على مزاعم إضراب “المعتقل” ربيع الأبلق

ردت إدارة السجن المحلي طنجة 2 على ما تداولته بعض الجهات التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان أو عن فئة السجناء المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة.

وقالت المؤسسة  السجنية في بيان، إنه سبق أن تقدمت بمجموعة توضيحات بخصوص ظروف اعتقال السجين ربيع الأبلق المعتقل بهذه المؤسسة على خلفية أحداث الحسيمة، مبينة أن الحالة الصحية لهذا السجين عادية، كما يتبين ذلك من خلال تحركاته داخل الزنزانة وفي ساحة الفسحة، وذلك على خلاف الادعاءات الكاذبة التي تروج لها جهات معينة بوسائل الإعلام.

وأكدت إدارة المؤسسة المعطيات الواردة في بلاغها السابق، وذلك بناء على المؤشرات الحيوية المحصلة من فحص السجين المعني بالأمر يومه الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 وذلك مباشرة بعد استيقاظه من النوم، علما أن إطارين من المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أحدهما طبيب، قاما بزيارة هذا السجين بتاريخ 20 أكتوبر وسيقومان بإعداد تقرير في الموضوع.

وإذا كانت الجهات المذكورة، يضيف البيان، تصر على الاستمرار في الترويج لادعاءاتها الكاذبة، على الرغم من إصدار توضيحات في الموضوع من طرف إدارة المؤسسة، وزيارة المعني بالأمر من طرف ممثلين عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان كمؤسسة دستورية، فإنها تلجأ إلى ذلك من أجل استغلال وضع السجين المعني لتحقيق مصالح خاصة من خلال الاسترزاق بقضيته، غير آبهة بانعكاسات ضغوطها الممارسة، عليه وعلى غيره من السجناء من نفس الفئة، على وضعيتهم النفسية والصحية.

مقالات ذات صلة