مفتش شرطة يضطر لإستعمال سلاحه الوظيفي لضبط أشخاص عرضوا مواطنين للخطر

المغرب 24 من الرباط : عماد شنيول

أفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مفتش شرطة يعمل بمنطقة أمن ميناء أكادير، أضطر صباح اليوم الأحد 23 ماي الجاري، لاستعمال سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري، وذلك في تدخل أمني لتوقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 24 و26 سنة، تم ضبطهم في حالة تلبس بارتكاب سرقات بالعنف، كما عرضوا سلامة عناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير بواسطة السلاح الأبيض.

وأضاف البلاغ، بأن عناصر الشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيهم بعد توصلها بإشعار حول ارتكابهم لسرقات تحت التهديد باستعمال السلاح الأبيض بالقرب من الميناء البحري لمدينة أكادير، غير أنهم أبدوا مقاومة عنيفة وحاولوا الاعتداء على عناصر الشرطة، الأمر الذي اضطر مفتش الشرطة لإشهار سلاحه الوظيفي وإطلاق عيار تحذيري، مكن من تحييد الخطر الناجم عن المشتبه فيهم وضبط أحدهم بعين المكان، قبل توقيف البقية لاحقا بحي “أنزا” وبحوزتهم أسلحة بيضاء.

وبخصوص هذا الأمر، أوضح البلاغ ذاته، بأنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.