معركة بالسيوف بين مغربيين تنتهي بجريمة قتل بشعة بسبتة المحتلة


معركة بالسيوف بين مغربيين تنتهي بجريمة قتل بشعة بسبتة المحتلة

اهتز ميناء مدينة سبتة المحتلة اليوم الإثنين 29 أبريل الجاري  على وقع جريمة بشعة بين مغربيين، بعدما دخل في عراك بالسيوف انتهى بمصرع أحدهما على الفور.

وحسب ما أوردته مصادر مطلعة، فإن الأمر يتعلق بمهاجرين سريين كانا بميناء سبتة من أجل البحث عن فرصة للوصول إلى الأراضي الإسبانية بالضفة الأخرى، إلا أن خلافا وقع بينهما انتهى بتعرض الضحية المنحدر من مدينة تطوان لطعنات بواسطة سلاح أبيض من الحجم الكبير، ما تسبب في وفاته.

وأشارت المصادر ذاتها، أن الشرطة الإسبانية حلت بعين المكان، وتمكنت من إيقاف المعني بالأمر، في حين تم وضع جثة الضحية بمستودع للأموات.

 

مقالات ذات صلة