alternative text

معاهد ومدارس خاصة تتحدى وزارة بلمختار


معاهد ومدارس خاصة تتحدى وزارة بلمختار

في تمرد واضح على القرار الرسمي الصادر عن وزارة التربية الوطنية بخصوص موعد الدخول المدرسي، توصلت آلاف الأسر المغربية بإشعار يؤكد ضرورة إلتحاق أبنائها بأقسامهم انطلاقا من بداية الشهر المقبل.

ووفق “المساء”، فإن عددا من معاهد ومدارس التعليم الخاص، بما فيها المملوكة لمسؤولين في الحكومة وبرلمانيين، إعتبرت نفسها غير معنية بالمذكرة الصادرة عن رشيد بلمختار، التي حددت بشكل واضح موعد بداية الموسم الدراسي في 19 شتنبر، مما أربك عطلة آلاف الأسر التي سارعت إلى إقتناء المقررات وتحضير أطفالها لإنطلاق الدراسة وسط تساؤلات حول مصداقية وجدية البلاغ الصادر عن الوزارة، والذي أرجأ الدخول إلى ما بعد عيد الأضحى.

وأضافت اليومية، أن عددا من الآباء إتهم وزارة التربية الوطنية بإغماض عينيهما عن هذا الإبتزاز البشع الذي يتعرض له آلاف المغاربة من طرف معاهد التعليم الخاص، من خلال تقديم موعد الدخول لتحصيل مستحقات شهر إضافي على حساب الأسر، وهو الإتهام الذي ينسحب أيضا على عدد من كبار مسؤولي الوزارة والحكومة، ممن يدرسون أبناءهم في معاهد خاصة، بعد أن فضلوا الإستسلام لهذه الممارسات الإحتيالية التي تتم تحت غطاء تقديم الدعم والتقوية للتلاميذ عوض إلزام الجميع بإحترام القانون.

“نون”

مقالات ذات صلة