مربو الدواجن بجهة فاس-مكناس يجتمعون في لقاء تواصلي لبحث واقع آفاق القطاع


مربو الدواجن بجهة فاس-مكناس يجتمعون في لقاء تواصلي لبحث واقع آفاق القطاع

التأم مربو الدواجن بجهة فاس-مكناس ، الخميس 8 مارس ، لبحث واقع آفاق القطاع، وذلك بمبادرة من الجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن.

وتطرق اللقاء الذي عقد بإشراف من الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب، لعدة نقط، ضمنها إنتاج اللحوم البيضاء والإجراءات الجديدة المتخذة من طرف وزارة الفلاحة لفائدة القطاع.

وأبرز رئيس الجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن عزيز العربي خلال اللقاء أهمية هذا القطاع ودوره في تحريك عجلة الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أنه في سنة 2017 حقق القطاع رقم معاملات ناهز 30 مليار درهم، مقابل 20 مليار درهم في السنة التي قبلها.

وتابع السيد العربي أن الاستثمارات المنجزة برسم السنة الماضية تقارب 20 مليار درهم بينما لم تتجاوز 11 مليار درهم في سنة 2016، مسجلا أن قطاع اللحوم البيضاء يمكن أيضا من خلق 105 آلاف منصب شغل مباشر سنويا و250 ألف منصب شغل غير مباشر.

كما أثار المشاكل والصعوبات التي تعترض القطاع والتي اعتبرها تؤثر سلبا على الإنتاج الوطني من الدواجن وعلى مردودته.

ولدى تطرقه للمسائل الصحية ومشاكل التسويق المطروحة أمام المربين، أفاد رئيس الجمعية بأن هناك مبادرات للتحسيس والتأطير مبرمجة بتعاون مع عدة شركاء ضمنهم أساتذة باحثون وخبراء المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مذكرا بأن أزيد من 25 لقاء تحسيسي وإخباري عقدت عبر مختلف جهات المملكة في سنة 2017.

وتناول هذا اللقاء حول عدة محاور تخص تربية الدواجن، وأنفلوانزا الطيور (آش 9 إن 2)، ووضعية السوق.

مقالات ذات صلة