مجلس جماعة أصيلة على صفيح ساخن و الوصف بالكلب والوقح يجر محمد بنعيسى للقضاء

بعد الحدث الذي أثار جدلا واسعا بجماعة أصيلة، تقدم المستشار أحمد الجعيدي، بشكاية لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بأصيلة ضد رئيس المجلس الجماعي لأصيلة، الذي تعرض للشتم من طرف محمد بنعيسى أثناء انعقاد الدورة المنعقدة يوم الاثنين المنصرم 27 شتنبر.

وفي هذا السياق طالب المستشار، بفتح تحقيق في الموضوع، قائلا إنه ” بتاريخ 27 شتنبر 2021 كنت أزاول مهامي التداولية بصفتي عضوا بالمجلس الجماعي لأصيلة، تفاجأت بالسيد محمد بن عيسى رئيس المجلس يقاطعني بكلمات مستفزة وغير أخلاقية وهي كالتالي: اسكت يا وقح، أخرجوا هذا الكلب وهو يشير بيده اتجاهي وهو يصيح بصراخ عالٍ ويخبط بملئ يديه على الطاولة، كما توعدني بالاعتداء الجسدي حيث قال أنا غنوض ليك “. حسب تعبيره.

وأضاف المستشار في شكايته، أن ” كل تلك الوقائع بحضور الباشا وجميع أعضاء المجلس الجماعي، في حين لم يصدر مني أي رد فعل سوى طلبي من الساهرين على تدوين محضر الدورة بتسجيل ما صدر عن السيد محمد بن عيسى “، مطالبا ب ” تدخل وكيل الملك و إعطاء أوامره من أجل الإستماع للشهود وإفراغ القرص المدمج الذي يحتوي على عبارات السب والقذف الصادرة ضدي من طرف بن عيسى “.