ما الذي يجعل لقاح أسترازينيكا أكثر فعالية ؟


ما الذي يجعل لقاح أسترازينيكا أكثر فعالية ؟

كشفت دراسة علمية حديثة عن سر يمكنه أن يجعل لقاح “أسترازينيكا” أكثر فعالية عند استخدامه للوقاية من فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19”.

وأوضحت الدراسة العلمية المنشورة في مجلة “لانسيت” الطبية المتخصصة، أن منح فجوة زمنية أطول للجرعات الخاصة بلقاح “أسترازينيكا” تجعل أكثر فعالية بصورة كبيرة في الوقاية من “كوفيد 19”.

واقترح الباحثون المشاركون في الدراسة أن يتم منح الجرعة الثانية من لقاح اسراسينيكا بعد 3 أشهر من الحصول على الجرعة الأولى.

وكانت الفترة الزمنية السابقة المقترحة للحصول على الجرعة الثانية من اللقاح هي 6 أسابيع فقط.

وأكدت الدراسة النتائج التي توصلت إليها شركة الأدوية الأنجلو-سويدية، في وقت سابق من هذا الشهر، والتي أظهرت أن اللقاح لديه فعالية بنسبة 76% ضد عدوى فيروس كورونا المصحوب بأعراض لمدة ثلاثة أشهر بعد الجرعة الأولى.

كما اكتشف الباحثون أن تلك الفعالية يمكن أن تصل إلى 81% مع الفاصل الزمني الأطول من 12 أسبوعا بين الجرعة الأولى والثانية، فيما كانت فعالية اللقاح 55% فقط عندما كان يستخدم الفاصل الزمني 6 أسابيع.

وتدعم تلك الدراسة التوصيات السابقة من منظمة الصحة العالمية، بمنح فاصل زمني أطول بين الجرعتين الخاصتين بأي لقاح لمكافحة “كوفيد 19”.

وتأمل العديد من البلدان إلى توسيع نطاق التحصين وتطعيم مواطنيها، لمواجهة عودة ظهور العدوى والمتغيرات الجديدة شديدة العدوى للفيروس، من خلال توفير بعض الحماية لأكبر عدد ممكن من الأشخاص بالجرعة الأولى، مع تأخير الجرعة الثانية للقاح.

نبذة عن الكاتب