ماركا الإسبانية تتساءل عن الوضع الذي سيعيشه صلاح و أشرف حكيمي في نهائي دوري الأبطال


ماركا الإسبانية تتساءل عن الوضع الذي سيعيشه صلاح و أشرف حكيمي في نهائي دوري الأبطال

سلَّطت صحيفة “ماركا” الضَّوء على اللاعبين المُسلمين الذين سيتواجدون في نهائي دوري أبطال أوروبا، بين نادييْ رِيال مدريد وليفربول، وتزامن المقابلة مع شهر رمضان، الذي يصوم فيه مُعتنقو الدين الإسلامي. 
وذكرت الجريدة الإسبانية أن صفوف الفريقيْن تشهد تواجد أربعة لاعبين مسلمين هم المغربي أشرف حكيمي من الفريق الملكي، والثلاثي ساديو ماني ومحمد صلاح ثم إيمري كان من “الريدز”، بينما نسيت كريم بنزيما، مهاجم الريال.
وأثار المصدر نفسه إمكانية إفطار اللاعبين في يوم النهائي كاستثناء، على أن يعوضوه بعد نهاية الشهر الكريم، كما فعل الألماني التركي مسعود أوزيل في نهائيات كأس أمم أوروبا 2016، رغم أن خطوته لم تُقابل بترحيب كبير من عشاقه المسلمين. 
وتساءلت الصحيفة عن مدى تأثير الصيام على اللاعبين في المقابلة النهائية، وإن كان إعدادهم البدني سيتغير قبل اللقاء من طرف الطاقم الفني والبدني للفريقيْن. 
يُشار إلى أن المقابلة ستُجرى بالعاصمة الأوكرانية كييف، في الساعة الـ18.45 بتوقيت غرينيتش.

مقالات ذات صلة