ماذا تعرفون عن الليالي السود و البيض و الكوالح و الطوالح في موسم البرد؟


ماذا تعرفون عن الليالي السود و البيض و الكوالح و الطوالح في موسم البرد؟

لموسم الشتاء مسميات عدة عند الأباء والأجداد مأخوذة من أبراج ومنازل الشمس والقمر ودخول الليالي أو أربعينية الشتاء التي تعد  أشد أيام الشتاء برودة و مدتها 40 يوماً ، وقسمها أجدادنا قديماً إلى مسميات مختلفة.

و تبدأ الليالي يوم 25 دجنبر من كل عام وتنتهي فى اليوم الثانى من شهر فبراير وتتميز هذه الليالي ببرودتها الشديدة نهاراً ومساء، واستمرار هطول غيثها إن نزلت، وتشكل الندى فجراً، وخروج البخار من الفم، وسقوط أوراق الشجر.

وتنقسم هذه الأيام تنقسم إلى :

1– الليالي البيض: مدتها 20 يوماً

يشتد فيها البرد وتكثر فيها العواصف «وتحس فيها بدخول فصل الشتاء الذي يباغتك برده في العظام وتنقسم هذه الليالي إلى:

* الكوالح مدتها 10 أيام

وتبدأ صباح يوم 12/25 وتنتهى يوم 1 / 3

* الطوالح مدتها 10 أيام

وتبدأ من صباح يوم 1/4 وتنتهى مساء يوم 1/14

2 – الليالي السود

عافانا الله وإياكم من الأيام السود وقد سميت بهذا الإسم نظراً لأنها عادة ما تكون ليالي جامدة شديدة البرودة يقترب فيها الناس من مواقد النار وأجهزة التدفئة، وبالرغم من قوة الإسم إلا أن الناس تفائلوا بها خيراً ويردد كبار السن مطلع هذه الليالي:

«الليالي السود أيفتح فيها كل عود »

حيث تأخذ كل المزروعات أشكالها وتبرز ورودها وزهورها خلال هذه الفترة لكي تواصل نموها بقية فصل الشتاء وتنقسم إلى:

* الموالح ومدتها 10 أيام وتبدأ صباح يوم 1/14 وتنتهى مساء يوم 1/23

* الصوالح ومدتها 10 أيام وتبدأ صباح يوم 1/24 وتنتهى مساء يوم 2 / 2

وبذلك يكون مجموع ليالي الشتاء الباردة 40 ليلة،

تليها عشر ليال يتقلب فيها الطقس فعادة تكون دافئة وعادة تكون باردة وتعرف هذه الليالي بإسم ” العزازة “، ثم تتبعها ثلاث ليال شديدة البرودة تبدأ صباح يوم 2/12 وتنتهي مساء يوم2/14 وتعرف بإسم قرة العنز.

ونظراً لإرتباط الموروث الشعبي بالهوية الوطنية، فإننا إرتئينا تذكيركم بهذا الموضوع للتعريف بالموروث الفلكي الشعبي الذي نشأ وانتشر في وقت سابق وقد بدأ يندثر في عصر علوم الفضاء والتكنولوجيا.

 

نبذة عن الكاتب