مؤلم : أمام أنظار إبنه .. رب أسرة في أكادير يشنق نفسه دقائق بعد علمه بخبر وفاة زوجته


مؤلم : أمام أنظار إبنه .. رب أسرة في أكادير يشنق نفسه دقائق بعد علمه بخبر وفاة زوجته

أقدم رب أسرة مساء يوم الثلاثاء 6 أبريل الجاري، وأمام انظار إبنه، على الانتحار شنقا، وذلك دقائق بعد علمه بخبر وفاة زوجته، متأثرة بجروح بليغة، أصيبت بها في حادث انقلاب سيارة كان يقودها.

 وقالت مصادر محلية، بأن رب الأسرة، كان بصدد رحلة نحو مدينة الصويرة، عبر سيارة اكتراها رفقة زوجته الهالكة وابنه الذي يعاني الإعاقة، وانقلبت به بإحدى المنعرجات بمدخل مدينة أكادير.

وجرى نقل الزوجة نحو مستشفى الحسن الثاني الجهوي، وبالرغم من محاولة إسعافها، إلا أنها لفظت أنفاسها منأثرة بجروحها البليغة.

ولم يستطع الزوج تمالك نفسه، حين توصله بخبر وفاة زوجته، واتجه نحو شجرة بتجزئة إليغ، المتواجدة قبالة المستشفى الجهوي، حيث وضع حدا لحياته شنقا.

وانتقلت فرقة أمنية، ورجال السلطة المحلية والوقاية المدنية، لمكان انتحار الهالك، وجرى نقل جثته نحو مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة