لتشويه صورة المغرب .. الجزائر تدفع أموالاً طائلة لمجموعة ضغط أمريكية


لتشويه صورة المغرب .. الجزائر تدفع أموالاً طائلة لمجموعة ضغط أمريكية

كشفت مجلة “جون أفريك” في عددها الأخير، الضوء على سعي الجارة الشرقية الجزائر الحثيث لمضايقة المملكة والتشويش على الاعتراف التاريخي الأخير لواشنطن بالسيادة المغربية على الصحراء.

وأوضح المصدر ذاته ، أن لوبي الضغط الجزائري بواشنطن يشن هجوما مضادا في محاولة للتحامل على الحدث التاريخي ، من خلال مجموعة الضغط دافيد كين، مقابل 30 ألف دولار شهرياً ، إلا أن إدارة ترامب أربكت حسابات الجزائر و هذه المجموعة ،من خلال الاعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء”

وأوضافت “جون أفريك” أن القرار الأمريكي يشكل “من دون شك، خبرا سيئا بالنسبة للجزائر العاصمة، التي يتولى هذا الممارس لخدمات الضغط الأمريكي بالترويج لدورها الإقليمي على مستوى القارة الأمريكية”، لافتة أن مهمة دافيد كين تتمثل في إقناع الأمريكيين بأهمية الجزائر، لاسيما في مجال الدفاع، وتشويه صورة المغرب.

نبذة عن الكاتب