قضية ابن بطوش .. سجين سابق في الجبهة يؤكد حضور زعيم البوليساريو في جلسات التعذيب

قال أحمد التروزي وهو سجين سابق لدى جبهة “الوليساريو” قال إن زعيم الجبهة المدعو إبراهيم غالي كان يُصدر بنفسه أوامر التعذيب في حق المعتقلين لدى الجبهة.

وأكد التروزي أمام قاضي المحكمة الوطنية الإسبانية سنتايغو بيد راز  أن المدعو غالي حضر في بعض المرات جلسات التعذيب.

وأشار التروزي الذي يؤكد أنه اعتُقل وعُذب أحد عشر عاما لدى الجبهة، أشار إلى أن ممارسات التعذيب التي تقوم بها “البوليساريو” تتمثل في ممارسات مختلفة من بينها نزع أظافر وأسنان المعتقلين، وقال إنه استطاع التعرف على هويات من قاموا بتعذيبه مؤكدا أن من بينهم المدعو إبراهيم غالي.

ويرتبط ابراهيم غالي بجرائم “التعذيب” و “الاغتصاب” و “الإبادة الجماعية”، قبل أن يرتبط، أيضا بانتحال صفة، والدخول الى اسبانيا بهوية مزيفة، تحت حماية السلطات الاسبانية ونظيرتها الجزائرية، وهو ما تسبب في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة بين الرباط ومدريد، لازالت تداعياتها تجثم على العلاقات بين البلدين.