قتيلان على الأقل في عملية احتجاز رهائن في فرنسا


قتيلان على الأقل في عملية احتجاز رهائن في فرنسا

قتل شخصان على الاقل الجمعة 23 مارس في عملية احتجاز للرهائن داخل سوبرماركت في تريب (جنوب فرنسا) بحسب حصيلة مؤقتة، بحسب ما اعلن مصدر قريب من الملف لوكالة فرانس برس.

وتابع المصدر ان “قسما كبيرا من الموظفين والزبائن تمكنوا من الفرار وحاليا ضابط من الدرك على اتصال مع محتجز الرهائن“.

من جهته ، قال رئيس بلدية تريب الواقعة في جنوب فرنسا الجمعة 23 مارس إن هناك ضحيتين في واقعة احتجاز رهائن في متجر، بينما ذكرت صحيفة (لا ديبيش دو ميدي) إن شخصا قتل.

وقال رئيس البلدية إريك ميناسي لتلفزيون (بي.إف.إم) إن محتجز الرهائن بمفرده الآن مع شرطي داخل المتجر وإن كل الرهائن الآخرين أطلق سراحهم.

ووصف رئيس الوزراء إدوار فيليب الموقف، الذي يتعامل معه محققون على إنه عمل إرهابي، بأنه “خطير للغاية”.

وقالت وزارة الداخلية إن الوزير جيرار كولوم في طريقه إلى موقع الهجوم.

مقالات ذات صلة