في ظل غياب أي إجراء حكومي .. أثمان المحروقات تشهد ارتفاعات صاروخية


في ظل غياب أي إجراء حكومي .. أثمان المحروقات تشهد ارتفاعات صاروخية

أفادت يومية “المساء”، في عددها الصادر اليوم الإثنين، بأنه في ظل تأخر الحكومة في تطبيق أي إجراء لمواجهة تبعات التحرير، شهدت أثمان المحروقات زيادات جديدة.

وأضافت اليومية، بأن متوسط سعر الغازوال، وصل 9.50 درهما للتر مقابل 10 دراهم في بعض المحطات.

وبات في حكم المؤكد أن طريق الحكومة نحو تطبيق التسقيف على هوامش أرباح شركات المحروقات ليس سالكا، حيث تشير آخر المعطيات إلى أن الشركات غير مقتنعة بالاتفاق الذي يسعى الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، إلى توقيعه مع تجمع النفطيين من أجل وضع سقف متفاوض عليه للأرباح، خاصة أن مجلس المنافسة كان له موقف واضح من مساعي التسقيف بالنظر لآثاره على تنافسية القطاع.

مقالات ذات صلة