آخر الأخبار

فيروس كورونا يقتحم السجون المغربية .. وتأكيد أول إصابتين


فيروس كورونا يقتحم السجون المغربية .. وتأكيد أول إصابتين

أعلنت المندوبية العامة لإدارة السجون اليوم، في بلاغ لها، عن تسجيل حالتي إصابة مؤكدتين بالسجن المحلي بالقصر الكبير، وذلك بعد تسجيل إصابة ثلاثة موظفات فيما سبق بفيروس “كورونا”، حيث أظهرت التحاليل المخبرية أن موظف آخر بالسجن ونزيلة مصابان أيضا بمرض “كوفيد-19”.

فبعد نهاية نهاية فترة الحجر الصحي للفوج الأول من موظفي السجن المحلي بالقصر الكبير الذي عمل لأسبوعين متتاليين بالمؤسسة، تم يوم السبت 11 ابريل 2020 بالتنسيق مع المصالح المحلية للإدارة الترابية ووزارة الصحة إجراء فحوصات طبية لفائدة الموظفين الملتحقين والمغادرين، وبعدما تبين للجنة أن ثلاث موظفات تعانين من بعض الأعراض، تقرر الاحتفاظ بعناصر الفوج الأول وتأجيل التحاق الفوج الثاني من الموظفين وإخضاع الموظفات لتحاليل مخبرية وكانت نتائجها إيجابية.

وعلى ضوء ذلك قامت على الفور مصالح وزارة الصحة واللجنة الإقليمية لليقظة بمباشرة إجراءات القيام بالتحاليل المخبرية لفائدة السجينات الأربعة المعتقلات بحي النساء المستقل بالمؤسسة، وكذا لجميع العاملين ضمن الفوج الأول بالمؤسسة ومستخدمي شركة التغذية، وقد كانت جميع النتائج سلبية باستثناء حالتين تأكدت إصابتهما بالفيروس ويتعلق الأمر بموظف لا يعمل بالمعقل وليس له اتصال مباشر بالسجناء حيث يقوم بمهمة السياقة، أما الحالة الثانية فتتعلق بسجينة وافدة جديدة تم إيداعها بالمؤسسة يوم 08 ابريل 2020، وقد تم إخراج المصابين بالإضافة إلى سجينة مخالطة للمصابة إلى المستشفى من اجل الخضوع للبروتوكول الاستشفائي المعتمد من طرف المصالح المختصة.

مقالات ذات صلة