“فولكسفاغن” تحذر من ارتفاع أسعار السيارات


“فولكسفاغن” تحذر من ارتفاع أسعار السيارات

حذر هانز ديتر بوتش، رئيس مجلس الإشراف والمراقبة على شركة فولكسفاغن، من ارتفاع قوي في أسعار السيارات الصغيرة في ظل التحول الضروري إلى السيارات الكهربائية.

وفي تصريحات لصحيفة “فيلت آم زونتاج” الألمانية، الصادرة اليوم الأحد، قال بوتش: ” الاحتفاظ بمستوى الأسعار الحالي غير ممكن في حال تم تزويد السيارات بمحركات كهربائية. وهذا سيؤدي حتما إلى زيادات كبيرة في الأسعار”.

وأعلن بوتش أن أول سعر سيارة كهربائية خالصة من تصميم فولكسفاغن، وهي من طراز “آي دي”، سيبدأ من 30 ألف يورو، وتابع أن على الزبناء أن يقبلوا بفقدان بعض المزايا، مشيرا إلى ان مدى سير العديد من السيارات الكهربائية يتراوح في الوقت الراهن بين 300 إلى 400 كيلومتر فقط، وهو أقل بشكل واضح من سيارات الديزل أو البنزين.

كريستيان دالهايم، مدير التسويق في فولكسفاغن، حذر في الأسبوع الماضي من تنامي الارتفاع في أسعار السيارات بسبب تشديد الحدود القصوى لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وتحدث عن ارتفاع تكاليف المواد بمقدار كبير؛ يصل في المتوسط إلى 3000 يورو لكل سيارة، متوقعا أن يتم طرح التكاليف الإضافية على السعر النهائي في تجارة السيارات.

وقال بوتش إن السؤال سيثور مستقبلا حول ما إذا كان الناس أصحاب المداخيل المنخفضة سيتمكنون من شراء سيارة، مشيرا إلى أن هذا الأمر أثير على خلفية تحديد القيم القصوى الجديدة لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

ورأى بوتش أنه لا يوجد بديل للسيارة الكهربائية، لافتا الانتابه إلى أن فولكسفاغن ستستثمر بقوة في صناعة بطاريات السيارات الكهربائية؛ وتحتفظ الشركة حتى الآن بمشروع تجريبي لإنتاج البطاريات.

مقالات ذات صلة