alternative text

فريق طبي إيطالي يجري أول عملية جراحية لإزالة ورم من الكبد دون فتح البطن


فريق طبي إيطالي يجري أول عملية جراحية لإزالة ورم من الكبد دون فتح البطن

تمكن فريق من الأطباء بإيطاليا لأول مرة في العالم من إجراء عملية جراحية معقدة على كبد مريض يبلغ من العمر 77 سنة دون فتح بطنه.

وقام الأطباء في هذه العملية، التي أجريت بمستشفى ماوريسيانو بمدينة تورينو، بإزالة ورم من كبد الرجل المسن وذلك بواسطة تقنيات جد متطورة، وعن طريق امتصاص الجزء المريض من الكبد؛ وسحب أكثر من 70 في المائة من هذا الكبد الذي اجتاحه الورم.

وأجرى الأطباء هذا التدخل الطبي بواسطة تقنية الفيديو وبإحداث ثقب صغيرة جداً في بطن هذا السبعيني ، وإدخال أنابيب بها كاميرا وأدوات لقطع الورم لأجزاء صغيرة جداً تمر من هذه الأنابيب.

ومن إيجابيات هذه العملية، وفق ما أعلنه البروفيسور أليساندرو فيريرو، الذي قاد الفريق الذي أجرى العملية، تخفيف الآلام التي تنتج عن ما بعد العملية الجراحية في الحالات العادية إضافة إلى الجانب الجمالي ذلك أنها تجنب المريض ندوب كبيرة كانت تخلفها العمليات الجراحية في بطون المرضى مدى الحياة.

وبفضل هذا التدخل الطبي حاز الفريق الطبي الذي أجرى هذه العملية الجراحية الفريدة، على جائزة دولية لأحسن تدخل جراحي بواسطة تقنية الفيديو، في مؤتمر طبي دولي أقيم مؤخراً بمدينة جنيف السويسرية.

مقالات ذات صلة