alternative text

فتح تحقيق حول ظروف وقوع حادثة السير التي أسفرت عن مصرع تسعة أشخاص باشتوكة


فتح تحقيق حول ظروف وقوع حادثة السير التي أسفرت عن مصرع تسعة أشخاص باشتوكة

أفادت السلطات المحلية لإقليم اشتوكة – آيت باها أن 9 أشخاص لقوا مصرعهم فيما أصيب 6 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة إثر حادثة سير وقعت، صباح اليوم الخميس، بالطريق الإقليمية الرابطة بين جماعة بيوكرى وجماعة آيت عميرة على مستوى دوار الرجيلة.

وأوضحت السلطات المحلية أن هذه الحادثة، التي وقعت حوالي الساعة الـ7 صباحا، نجمت عن اصطدام شاحنة صغيرة لنقل العمال الفلاحيين وحافلة لنقل الركاب.

وأضاف المصدر ذاته أن السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي والوقاية المدنية قد تدخلت لاتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث تم نقل المصابين إلى المستشفى الإقليمي لاشتوكة – آيت باها لتلقي العلاجات الضرورية وقد تم فتح تحقيق من طرف السلطات المختصة لتحديد ظروف وأسباب هذه الحادثة.

 وفي السياق نفسه ، أعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بانزكان عن فتح تحقيق حول ظروف حادثة السير التي وقعت صباح اليوم الخميس بالطريق الإقليمية رقم 1014 الرابطة بين بيوكرى وتيفنيت بين سيارة لنقل العمال الزراعيين وحافلة للنقل العمومي وخلفت مصرع 9 أشخاص وإصابة 7 آخرين، وتحديد المسؤوليات بخصوصها.

وذكر وكيل الملك في بلاغ أن هذه الحادثة التي وقعت حوالي الساعة السابعة صباحا على مستوى النقطة الكيلومترية رقم 6 من الطريق الإقليمية رقم 1014 أسفرت عن وفاة تسعة أشخاص بمن فيهم سائق السيارة وإصابة سبعة آخرين بجروح خطيرة من بينهم سائق الحافلة.

وأبرز البلاغ أنه تم تقديم الإسعافات الضرورية للمصابين ونقلهم إلى المستشفى الإقليمي بيوكرى مشيرا إلى أن ممثل النيابة العامة ومصالح الدرك الملكي انتقلوا إلى عين المكان.

وخلص وكيل الملك إلى أنه تم فتح تحقيق حول ظروف وقوع هذه الحادثة وتحديد المسؤوليات بخصوصها.

مقالات ذات صلة