alternative text

فاقت سرعته 80 كلم في الساعة.. مدرية الأرصاد الجوية تكشف حقيقة “إعصار” الرباط


فاقت سرعته 80 كلم في الساعة.. مدرية الأرصاد الجوية تكشف حقيقة “إعصار” الرباط

أوضحت مدرية الأرصاد الجوية، اليوم الإثنين، في تصريح خاص للقناة الثانية حقيقة ما قيل إنه “إعصار”، تكون على مستوى شاطئ العاصمة الرباط..

وقال الحسين يوعابد، المكلف بالتواصل بمديرية الأرصاد الجوية إن “هذه الظاهرة ليست إعصارا، بل تُسمى بالفرنسية بـ Trombe marine ويمكن ترجمتها إلى اللغة العربية بـ “الشاهقة المائية.”

وأضاف يوعابد في تصريحه للقناة الثانية أن هذه الشاهقة المائية تكونت هذه بسبب مرور الهواء البارد فوق المياه الدافئة. ما نتج عن تكون عمود دوَّار من هواء وضباب مشبعين بالماء.

” الكثل الهوائية الباردة في الطبقات الجوية بالرباط تفاعلت مساء أمس مع درجة الحراة الدافئة على سطح مياه سواحل الرباط،” يقول يوعابد، مضيفا أن ” المحيط الأطلسي يخزن الحرارة حتى في فصل الشتاء ولا يتأثر بانخفاض درجة حرارة الطبقات الجوية.”

“هذا التفاعل تزامن مع الرياح التي كانت غير مستقرة بالرباط، بحث كانت رياح صاعدة وهابطة في نفس الوقت، أدت إلى رياح دائرية، كونت هذه الظاهرة المعروفة بالشاهقة المائية،” يوضح نفس المتحدث.

وأشار يوعابد إلى أن هذه الظاهرة تتميز باعتدال رياحها الجانبية، وتختلف عن الإعصار بمدة بقائها، حيث لا تبقى سوى لنصف ساعة، كما أنها تنحصر في مساحة صغيرة، عكس الإعصار، الذي تكون مساحته أكبر.

كما أن قوة الشاهقة المائية لا علاقة لها بالإعصار، يضيف يوعابد، “لأن الإعصار تصل قوة رياحه إلى 200 كلم في الساعة، بينما هذه الشاهقة لا تتعدى سرعة رياحها 80 كلم في الساعة.”

مقالات ذات صلة