عدول بني ملال يدخلون في إضراب لمدة شهر قابل للتمديد


عدول بني ملال يدخلون في إضراب لمدة شهر قابل للتمديد

قرر المجلس الجهوي لعدول محكمة الاستئناف ببني ملال خوض إضراب عن تلقي الإراثات والوصايا لمدة شهر ابتداء من 20 يناير الجاري قابل للتمديد، مع تجسيد أشكال احتجاجية تصعيدية.

وبحسب بيان للمجلس توصل “المغرب 24” بنسخة منه، فإن قرار الإضراب جاء نتيجة لسياسة الآذان الصماء التي ينهجها المسؤولون تجاه مراسلات المجلس لإيجاد حل المتابعات الكيدية التي تطال بعض عدول الدائرة الاستئنافية ببني ملال.

وأضاف المصدر ذاته ، أن الغرض من هذه المضايقات هو التشكيك في مصداقية العدل، معلنة أن الوحدة النضالية هي الخيار الاستراتيجي للحد من هذه المتابعات الكيدية.

ودعا المصدر نفسه إلى مؤازرة عدلين يوم الأربعاء 27 يناير الجاري على الساعة الواحدة بعد الزوال بالغرفة الثانية بمحكمة الاستئناف ببني ملال، مشيرا إلى عزمه تصعيد نضالاته والدخول في أشكال غير مسبوقة ردا على ما وصفها المصدر بالممارسات الماضوية للمسؤولين. 

 

 

نبذة عن الكاتب