عبد القادر الزاير يتضامن مع نضال الاتحاد العام التونسي للشغل


عبد القادر الزاير يتضامن مع نضال الاتحاد العام التونسي للشغل

عبر الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل عبد القادر الزاير، عن تضامنه مع الإضراب التي عايشته ساكنة تونس أمس الخميس 17 يناير 2019، وذلك من خلال توجيهه رسالة إلى نورالدين الطبوبي، الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، يصرح فيها باسمه ونيابة عن كافة مناضلات ومناضلي المركزية النقابية، مؤكدا من خلال الرسالة ذاتها دعمه ومساندته للحركة النضالية التي يخوضها الاتحاد، بكونه إضرابا عاما وطنيا لمدة 24 ساعة في الوظيفة العمومية والقطاع العام.

 وأضاف الزاير، في الرسالة ذاتها أن الإضراب التونسي هو إضراب مشروع لأن النقابة التونسية تدافع عن مجموعة من المطالب العادلة والمشروعة للعمال، والقدرة الشرائية، والحقوق الاجتماعية لعموم المواطنات والمواطنين في تونس الشقيقة.

وشدد الكاتب العام المغربي للكونفدرالية في رسالته، للأمين العام للاتحاد التونسي للشغل، عن التضامن النضالي المطلق ضد أي هجوم يعترض سبيل الحقوق والمكتسبات الاجتماعية الخاصة بالطبقة العاملة.

وتجدر الإشارة إلى أن ما عايشته تونس أمس الخميس، جاء نتيجة فشل الحوار الاجتماعي بين الاتحاد العام التونسي للشغل (أكبر مركزية نقابية في البلاد) والحكومة في التوصل إلى اتفاق حول الزيادة في أجور العاملين في الوظيفة العمومية.

 

مقالات ذات صلة