عاجل : الجزائر تشرع في طرد البوليساريو من مدنها و مواجهات عنيفة بتندوف مع قوات الأمن الجزائري


عاجل : الجزائر تشرع في طرد البوليساريو من مدنها و مواجهات عنيفة بتندوف مع قوات الأمن الجزائري

المغرب 24 : متابعة

اندلعت أول أمس مواجهات عنيفة بين سكان من تندوف وقوات الأمن الجزائري، وذلك بسبب إقدام هذه الأخيرة على منعهم من ممارسة أنشطتهم وتجارتهم في المحروقات التي تشكل مورد دخلهم الوحيد.

وقام شبان من داخل المخيمات بإحراق اطارات العجلات المطاطية وقطع الطريق للاحتجاج على قرار السلطات الجزائرية التي تفرض حصارا قويا عليهم، حيث منعت الكثير منهم من التحرك خارج المخيمات دون الحصول على إذن مسبق..

وقامت السلطات باعتقال أحد الشبان بمنطقة بشار بدعوى عدم توفره على رخصة التنقل في الجزائر، رغم ان الشاب يقيم بتندوف فوق التراب الجزائري.

وقالت مصادر مطلعة أن عمليات الاعتقال تعكس نزعة الجزائر تجاه كل ما هو صحراوي، لأنها لا تريد من الصحراويين ان يتجاوزوا الرقعة التي حددتها لهم والمتمثلة في محيط مخيمات تندوف، حيث تقوم الجزائر باعتقال كل من تخطى المخيمات في اتجاه أراضيها دون ترخيص من سلطاتها التي تحاصر المخيمات..

وتساهم قيادة البوليساريو في تنفيذ مخطط محاصرة سكان المخيمات ومنعهم من مغادرتها وتقييد حرية تنقلاتهم، في الوقت الذي تمتنع فيه السلطات الجزائرية على تنفيذ مقررات مجلس الامن ، خاصة تلك المتعلقة بإحصاء سكان المخيمات وتمكينهم من صفة لاجئ..

وقد كشفت مجموعة من التقارير الدولية ان الجزائر والبرليساريو يرفضان إحصاء سكان المخيمات وذلك للتلاعب بالإعانات الانسانية الدولية وكذا استغلال ذلك سياسيا من خلال إيراد إحصائيات خاصة بها وغير مؤكدة..

 

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons