طنجة : مستشارو حزب البّام بمغوغة يُطالبون باستقالة حزب البيجيدي بعد الحصيلة المخجلة لدورة يناير 2019


طنجة : مستشارو حزب البّام بمغوغة يُطالبون باستقالة حزب البيجيدي بعد الحصيلة المخجلة لدورة يناير 2019

المغرب 24 : إيمان الحفيان

عرض رئيس مقاطعة مغوغة بقصر البلدية بطنجة اليوم الإثنين 7 يناير الجاري، محمد بوزيدان حصيلة المجلس لنصف المدة الانتدابية، بحيث اهتم المجلس بالتركيز على ثلاث مستويات: المستوى الأول إداري والذي يتعلق باقتناء المكاتب والخزانات والعتاد المعلوماتي،

وأشار بوزيدان إلى مسألة الحكامة من خلال تحلي الأعضاء بالمسؤولية وربطها بالمحاسبة، وركز المتحدث نفسه على عنصر التواصل عبر تأهيل العنصر البشري،إضافة إلى تقريب الإدارة من المواطنين وذلك بتفعيل نظام معلوماتي خاص بالإجابة عن تساؤلات المواطنين وتسمية هذا النظام ب”اسأل وأنا أجيب”.
و تطرق بوزيدان في عرضه إلى النتائج التي اعتبرها إيجابية طيلة مدة ثلاث سنوات من العمل المكثف بتراب مقاطعة مغوغة، وتتلخص أساسا في التنشيط الثقافي الذي يشمل مهرجانات الضحك والغناء ورمضانيات مغوغة ، و التنشيط الرياضي الذي يتعلق بتنظيم مبادرات رياضية ودعم فرق كروية ، زيادة على العمل الاجتماعي، و التنشيط المحلي عبر عقد شراكات عمل متعددة مع المجتمع المدني، و السهر على إعداد حملات نظافة تغطي تراب المقاطعة.
وختم المتحدث نفسه حصيلة جدول الأعمال المنجزة لدورة يناير 2019 بتقسيم وتسمية بعض الشوارع والأزقة بتراب مقاطعة مغوغة التي سهرت على إعدادها لجنة التعمير و قامت بتقسيم حي الغندوري و حي طنجيس، وطنجة البالية إلى أربع قطاعات ، كما تم اقتراح أسماء “الأنهار” للشوارع بمالاباطا .
و بعد الانتهاء من عرض حصيلة المجلس لدورة يناير 2019 علق مستشارو حزب “الأصالة والمعاصرة”عن عصارة أعمال فريق العدالة والتنمية بالمجلس الجماعي لطنجة، واتفقت الغالبية في شخص كل من مصطفى العمراني حسن بلخيضر بأنها حصيلة جد هزيلة وضعيفة ويرجع ضعفها إلى ضعف السياسة التي ينتهجها حزب “البيجيدي”، و تلك المنجزات لاترقى لمستوى متطلبات المواطنين،وأضافوا ان طريقة عمل حزب “البيجيدي” تخدم اغراضا شخصية وتسعى للحصول على بركة الجماعة وامتيازاتها بضرب مصلحة المواطن عرض الحائط.
وأشار المستشارون إلى نقاط أغفلها المجلس و يتعلق الامر بمنح الرخص الإدارية ورخص البناء وبطاقات مهنية للمستشارين، وملف الإنارة العمومية، والاهتمام بقنوات الصرف الصحي ببوحساين، و البث في مشكلات ساكنة حي بن كيران زنقة 1،كلها مطالب اجتماعية نادى بها حزب “الأصالة والمعاصرة” بدل تركيز حزب “البيجدي “كما جاء في مداخلاتهم الساخنة حول تسمية الأزقة والشوارع بطنجة الكبرى.
وختم مستشارو حزب “الأصالة والمعاصرة” حديثهم بمطالبة جد صريحة و واضحة باستقالة حزب “البيجيدي”لأنه فشل فشلا ذريعا في تسيير شؤون مدينة طنجة لأنه يشتغل بمبدأ المحسوبية والزبونية، و عليه أن يعترف بالعمل الإجرائي والناجح للأحزاب المعارضة بالمقارنة مع الحصيلة المخجلة التي قدمها حزب “حزب البيجيدي” في دورة يناير 2019.

مقالات ذات صلة