طنجة : توديع رئيس الشؤون العامة « الحراش » بالعناق و الدموع في مشهد نادرًا ما يحظى به رجل سلطة


طنجة : توديع رئيس الشؤون العامة « الحراش » بالعناق و الدموع في مشهد نادرًا ما يحظى به رجل سلطة

في لحظات مؤثرة جدًا، لا يمكن أن تخصص لأي رجل سلطة ، إلا نادرًا ، ودع ممثلو  وسائل الإعلام و رؤساء منظمات المجتمع المدني وبعض المواطنين وحتى الموظفين بولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة ـ السيد مصطفى الحراش رئيس الشؤون العامة ، و هم يهتفون بإسمه ، و يرددون عبارات من قبيل ” حفظك الله سي الحراش … الله يوفقك سي مصطفى ” ، و ذلك بعد أن تقرر تعيينه كاتبا عاما بفكيك .
 
فلا يختلف اثنان في كون السيد ” مصطفى الحراش ” الذي تم تعيينه كاتبا عاما جديدا بعمالة فكيك رجل التوازنات بامتياز في عهد ولاية والي الجهة  السيد ” محمد اليعقوبي ” وذلك قياسا بالدور الفعال والإيجابي الذي لعبه في تسيير وتدبير دواليب قسم الشؤون العامة حتى أن بعضهم لقبه ” بالإطفائي ” ، ومساره المهني المشرف  بهذا القسم ، خير شاهد على ذلك بشهادة كل من عايشه عن قرب.
 
هذه الخظوة الطيبة التي خص بها أهل الشمال مصطفى الحراش ، لم تأتي من فراغ ، بل جاءت ثمرة مجهودات عالية قام بها الرجل منذ تعيينه رئيسا للشؤون العامة بمدينة طنجة ،جعلت من الرجل ، أينما حل و ارتحل يترك بصمته الواضحة ، كرجل ميدان يشتغل في صمت ، بكل جد وتفاني.
 
لقد فقدت  مدينة طنجة رجل حوار و تواصل بامتياز و رجل سلطة ذو كفاءة عالية قد لا تعرفها المدينة مستقبلا ، وكسبت فكيك رجل دولة يحظى بثقة واحترام الجميع.

 

 

مقالات ذات صلة