آخر الأخبار

طنجة : بعد 3 أسابيع تحت التنفس الإصطناعي .. خمسيني يهزم كورونا و يتماثل للشفاء التام


طنجة : بعد 3 أسابيع تحت التنفس الإصطناعي .. خمسيني يهزم كورونا و يتماثل للشفاء التام

تماثل مريض بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) للشفاء التام وفق البروتوكول العلاجي المحدد من قبل وزارة الصحة، بعدما قضى أزيد من 3 أسابيع تحت التنفس الاصطناعي بمستشفى محمد السادس بطنجة.

وغادر المريض، في أواسط الخمسينات من العمر والمقيم بتطوان، زوال أمس الخميس مستشفى محمد السادس بطنجة، والمخصص لعلاج والتكفل بالحالات الحرجة الحاملة لفيروس كورونا المستجد، إثر شفائه التام تبعا لنتائج الاختبارات السريرية والمخبرية.

وأكد البروفيسور السباعي هشام، المتخصص في التخدير والإنعاش بالمركز الاستشفائي الجامعي بطنجة، أن شفاء هذه الحالة جاء « بفضل الله، وبفضل مجهود الطاقم الطبي وشبه الطبي لقسم الإنعاش بمستشفى محمد السادس »، مبرزا أن المريض « تماثل للشفاء التام بعدما مر بمراحل جد حرجة ».

ونوه السيد السباعي، الذي يشغل أيضا منصب أستاذ للتخدير والإنعاش بكلية الطب والصيدلة بطنجة، بمجهودات كافة الأطقم الطبية وشبه الطبية العاملة في مسار كوفيد 19 وبتقنيات الإنعاش المستعملة في هذا الإطار، والتي مكنت من إخراج المريض من حالة الخطر، بعدما قضى على الأقل ثلاثة أسابيع تحت التنفس الاصطناعي ».

وأضاف أن هذه « الحالة استدعت القيام بعملية على مستوى القصبة الهوائية، وهي العملية التي تساعد على علاج الحالات التي يطول فيها استعمال التنفس الاصطناعي »، مبرزا « تجاوب المريض بطريقة جيدة مع العلاج ».

وبعد أن ذكر بخطورة الفيروس على بعض شرائح المرضى، دعا المواطنين إلى ضرورة التقيد بتدابير حالة الطوارئ الصحية وبالإجراءات الاحترازية للوقاية لاحتواء الوباء للمساهمة في تجاوز المغرب لهذه المحنة.

يذكر أن مجموع عدد حالات الشفاء على صعيد جهة طنجة-تطوان-الحسيمة بلغ، إلى غاية مساء أمس الخميس، 98 حالة شفاء، تتوزع بين 49 حالة تعافي بطنجة، و 37 حالة تعافي بتطوان، 6 حالات تعافي بكل من الحسيمة والعرائش.

مقالات ذات صلة