طنجة : التوقيع على اتفاقيتي شراكة لتمكين المقاولات الصغيرة والمتوسطة من ولوج صناعة السيارات


طنجة : التوقيع على اتفاقيتي شراكة لتمكين المقاولات الصغيرة والمتوسطة من ولوج صناعة السيارات

تم الأربعاء 04 أكتوبر التوقيع بطنجة على اتفاقيتي شراكة بهدف تمكين المقاولات الصغيرة والمتوسطة من ولوج قطاع صناعة السيارات ومواكبة منظومات مهن صناعة السيارات.

ويتعلق الأمر باتفاقية شراكة وقعها كل من رئيس مجموعة البنك الشعبي المركزي، محمد بنشعبون، ورئيس الجمعية المغربية لصناعة وتسويق السيارات، حكيم عبد المومن، وتهدف إلى توسعة عرض خدمات اتفاقية سابقة بين الطرفين وقعت في يوليوز 2015، وذلك من خلال إدماج عرض مخصص لتقوية الرساميل الخاصة.

كما يهدف هذا الاتفاق إلى تمكين المقاولات الصغيرة والمتوسطة من ولوج قطاع صناعة السيارات من خلال وضع منصة مخصصة لمواكبة مختلف المشاريع إلى غاية إطلاقها، ودعم منظومات صناعة السيارات عبر وضع أدوات مختلفة، من قبيل خدمة “ليزينغ” بالعملة الصعبة وتمويل المشاريع المشتركة.

وتهدف الاتفاقية الثانية الموقعة من طرف محمد بنشعبون ورئيس الفدرالية الفرنسية لصناعات أجهزة السيارات، جاك موج، إلى وضع منصة مواكبة المقاولات الصغيرة والمتوسطة وتشجيع الشراكات بين المقاولات المغربية ونظيرتها الأجنبية.

ونظم حفل التوقيع على الاتفاقيتين في إطار اللقاء الذي نظمته مجموعة البنك الشعبي المركزي، بتعاون مع الجمعية المغربية لصناعة وتسويق السيارات والفدرالية الفرنسية لصناعات أجهزة السيارات تحت إشراف وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي تحت شعار “لنتحرك لتطوير منظومات صناعة السيارات”، والذي شهد مشاركة العديد من الشخصيات الوطنية والدولية من عالم صناعة السيارات.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons