ضعف خدمات المستشفى الإقليمي ببنسليمان يجرّ وزير الصحة نحو الاستجواب

المغرب 24 : إسماعيل الطالب علي

طالب حزب اليسار الاشتراكي الموحد ببنسليمان، ممثل فيدرالية اليسار الديمقراطي بالبرلمان، مصطفى الشناوي، بتوجيه سؤال إلى وزير الصحة، أنس الدكالي، حول ضعف الخدمات الصحية التي يقدمها المستشفى الإقليمي ببنسليمان.

الرسالة المتضمنة للسؤال والتي يتوفر “المغرب 24” على نسخة منها، جاء فيها أن المستشفى الإقليمي المذكور يقدم خدمات لا ترقى إلى مستوى سلة العلاجات المنصوص عليها في المادتين 05 و 06 من المرسوم رقم 2.06.656 المتعلق بالتنظيم الاستشفائي.

وأضافت الرسالة أن المركز الإقليمي وبالرغم من توفره على قسم للجراحة العام وقسم الولادات، إلا أنه يوجد في عطالة منذ مدة طويلة بسبب توفره على طبيب واحد مختص في الجراحة العامة وغياب كلي لطبيب مختص في التخدير والإنعاش، كما أن الولادات التي تتطلب تدخلا خاصا لا يمكنها أن تتم بهذا المركز للسبب نفسه.

المصدر نفسه، شدد على أنه في ظل هذا الوضع فإن المستشفى الإقليمي تحول إلى نقطة تسجيل للوافدين عليه وإحالتهم على المستشفيات الجامعية بكل من الرباط والدار البيضاء، ما يزيد من معاناة المواطنين جراء اضطرارهم إلى التنقل خارج الإقليم لتلقي العلاجات والإسعافات الضرورية، ما يعني ذلك من خطرا على حياة المصابين والمرضى.

لأجل ذلك، تضمنت الرسالة سؤالا للوزير حول الأسباب الكامنة وراء عدم تشغيل قسم الجراحة العامة بالمركز الاستشفائي الإقليمي، والأسباب الكامنة وراء إحالة الولادات على المراكز الاستشفائية الجامعية بالرباط والدار البيضاء، والتي تشكل في بعض الحالات خطرا على صحة الجنين والأم.

كما تضمنت سؤالا حول الإجراءات التي ستتخذها الوزارة من أجل حل هذا المشكل والرفع من مستوى الخدمات المقدمة من قبل هذا المركز الاستشفائي الإقليمي.