ضحايا القاتل الصامت يتزايدون في المغرب


ضحايا القاتل الصامت يتزايدون في المغرب

أفادت مصادر محلية أن أربعة أشخاص لقوا مصرعهم اختناقا جراء تسرب غاز البوتان وسط أرجاء منزلهم الواقع بشارع موسى بن نصير بمدينة المضيق، مشيرة إلى أن الضحايا هما شابان وفتاتان فارقوا الحياة متأثرين باستنشاق الغاز القاتل.

وقد انتقلت عناصر الشرطة القضائية إلى مكان الحادث قصد معاينة الجثث حيث تم فتح تحقيق بأوامر من النيابة العامة المختصة.

يذكر أنه قبل هذه الحادثة المميتة، كانت عدة مناطق بالمغرب قد شهدت حوادث مفجعة بطلها سخان الماء الرديء الرائج في الأسواق المحلية، والذي غالبا ما يتسرب منه غاز يتسبب في تسمم قاتل دون سابق إنذار.

ويقول الخبراء إن الغاز المنبعث من سخانات الماء منخفضة الثمن، لا يظهر أعراضا على المصاب تفيد باستنشاقه للغاز، وهو ما يجعله يتابع الاستحمام إلى أن تستقبل رئتاه كمية كبيرة من الغاز، ويؤدي به إلى فقدان الوعي، ثم إلى الوفاة إذا لم تتم نجدته.

نبذة عن الكاتب