صيدليات تطوان تغلق أبواب “الحراسة الليلية” أمام المرضى


صيدليات تطوان تغلق أبواب “الحراسة الليلية” أمام المرضى

المغرب 24 : متابعة

علقت صيدليات الحراسة بمدينة تطوان العمل بنظام الحراسة الليلية و ذلك منذ العشرين من نونبر الماضي.

هذا التعليق للمداومة الليلية أضحى اليوم مصدر قلق مستمر لسكان الحمامة البيضاء بسبب المخاطر التي قد تنجم عن انعدام الأدوية ليلا. 

وكان بلاغ سابق لنقابة الصيادلة توصل موقع “المغرب 24” بنسخة منه، جاء فيه أن هؤلاء المعنيون راسلوا والي الجهة، بمذكرة شاملة للإكراهات التي تعيق تطور القطاع الصيدلاني ما ينعكس سلبا على صحة قرابة 14 ألف مواطن يحجون للصيدليات بشكل يومي.

ومن بين هذه التحديات وفق ذات البلاغ، عدم احترام القرار العاملي رقم 161 المحدد لأوقات فتح وإعلاق الصيدليات من طرف بعض المخالفين له وصمت السلطة إزاء هذا الوضع، إضافة الى خطورة تهريب الادوية وبخاصة المخدرة وتلك المتعلقة بالامراض النفسية والتي تنعكس سلبا على الشباب والامن والسلم الاجتماعي.

ذات البلاغ، أردف كثالث معيق وهو ، عدم مراقبة مسلك المستلزمات الطبية المعقمة التي من المفروض أن تتواجد بالصيدليات في إطار نظام الامتياز المخول للصيدلاني قانونا والتي يشكل غيابها في الصيدليات خطرا على الصحة العامة.

يذكر أن قرار التعليق هذا، جاء تنفيذا لتوصيات الجمع العام المنعقد يوم 19 شتنبر من السنة الماضية ، كما سبق للنقابة أن نظمت وقفة إحتجاجية أمام مبنى عمالة تطوان ، طالبو من خلالها بوضع حد للفوضى التي غزت القطاع.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons