صمت وزارة الصحة يزيد الغموض حول المتحور دلتا

لا زالت وزارة الصحة متكتمة حول الأخبار الرائجة بشان بؤرتي المتحور الهندي “دلتا” بالدار البيضاء والقنيطرة، فالوزارة الوصية، لحد الساعة لم تقدم أي توضيح أو معطيات بهذا الشأن، كون الأمر رافقه تخوف وتوجس في صفوف المواطنين.

في هذا السياق  أكد عضوان من لجنة التلقيح ظهور ثلاث بؤر بالدار البيضاء للمتحور الهندي دلتا، ورابعة في مدينة القنيطرة.

وعلاقة بالموضوع، أوضحت مصادر مطلعة أن وزارة الصحة ترفض تقديم أي معطيات حول السلالات المتحورة، موردا أنه “عندما نتحدث عن البؤر، لا يعني ذلك تسجيل عشرات الحالات، بل يمكن أن تشكل إصابة أزيد من ثلاثة أفراد من المنطقة نفسها بؤرة وبائية”

وتابع “غالبية الإصابات المسجلة في العالم اليوم بفيروس كورونا مصدرها المتحور دلتا؛ وبالتالي فإن انتشارها في المغرب هو مسألة وقت”، مشيرا إلى أن التحدي يكمن في مدى التحكم في وتيرة انتشار هذا المتحور.